فيديو
الايمان بالقضاء والقدر واثره في سلوك الفرد للشيخ الدكتور عبد الكريم زيدان
.. المزيد
عن الشيخ
لم  يكتِّب  الشيخ عبدالكريم زيدان رحمه الله سيرته الذاتية بكتاب جامع لها, ولم يكن يكترث كثيرا لهذا (رحمه الله), ولكن شاء الله ان يقوم طالب في جامعة الازهر الشريف بتسجيل رسالة دكتوراه بعنوان (جهود د. عبدالكريم زيدان في خدمة الدعوة الاسلامية), وكان من متطلبات رسالته هذه ان يخصص فصل كامل فيها عن حياة الشيخ, فوجه هذا الطالب اسئلة كثيرة للشيخ أرسلها له الى صنعاء - حيث كان يقيم آنذاك – واجاب الشيخ عنها في حينها بخط يده. وك .. المزيد
حكم محاكاة القران
حكم محاكاة القرآن في غير ما نزل فيه  (استخدام الآيات القرآنية بصورة غير مناسبة في المقالات الصحفية) سؤال: إحدى الصحف نشرت في مقال لها ما نصه: ( ألم تر كيف فعل ربك بأصحاب البيض... ألم يجعل كيدهم في تقويض، وأرسل عليهم صقور التوحيد، وفهودا سمراً صناديد، فجعلهم في منفى أشتاتا رعاديد )، فما قولكم في مثل هذا الكلام ؟ الجواب: الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلى أله وصحبه أجمعين، أما .. المزيد

المؤلفات --> البحوث الفقهية

نظرية التجديد في الفكر الإسلامي

بحث قام الشيخ بكتابته عام 1430هـ – 2009م والقاه في المؤتمر الدولي الثامن لرابطة الجامعات الاسلامية , قام الشيخ ايضا بالتعليق على البحث والاجابة على الاسئلة اثناء قراءته عليه من قبل بعض المشايخ ( التعليق منشور – صوت وصورة - في الموقع بصفحة المرئيات ) .

 يقول الشيخ عن هذا البحث :

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد :

فإن لفظ (التجديد) صار شعارا شائعا يرفعه، وينادي به، ويدعو إليه، الكثير من الكتاب والباحثين في الفقه الإسلامي، وتحت هذا الشعار (شعار التجديد) يأتون بآراء وأفكار ومطالب لتحقيق (التجديد) الذي يدعون إليه>

والذي أراه قبل الكلام عن التجديد في الفكر الإسلامي أن أبين مفهوم التجديد في الإسلام؛ لأن الفكر الإسلامي هو الذي لا يحمل إلا معاني ومفاهيم الإسلام، وبدون ذلك لا يجوز وصف الفكر بأنه إسلامي .

وبعد أن أبين مفهوم التجديد في الإسلام، وما قد يعتريه من خلل، أبين التأصيل الشرعي له أي المستند الشرعي له؛ لأنه لا يجوز تقويل الإسلام ما لم يقله، ولا تحميل مصادر أحكامه ما لا تحتمل، ثم أبين بعد ذلك ضوابط هذا التجديد في الإسلام .

وبناءً على ما تقدم أقسم هذا البحث إلى ثلاثة فصول على النحو الآتي :

الفصل الأول:

أولا: مفهوم التجديد في الإسلام، وما قد يصيبه من خلل .

التجديد في الإسلام لا يعني تغييره.

‏الأدلة على أن التجديد في الإسلام لا يعني تغييره.

من يشملهم مفهوم التجديد في الإسلام.

ما يشمله التجديد.

الخلل في مرجعية المسلمين.

التعريف بمرجعية المسلمين الشرعية.

خصائص مرجعية المسلمين.

  •   الخصيصة الأولى لمرجعية المسلمين(الشمول) 

ما يترتب على خصيصة الشمول 

  • الخصيصة الثانية لمرجعية المسلمين: وجوب الرجوع اليها في أي نزاع.
  أوجه الخلل في مرجعية المسلمين في الوقت الحاضر.

ثانيا: الرجوع المتأخر إلى الإسلام.

من أولويات عمل المجددين.

الخلل في موقف المسلمين من الدنيا والآخرة.

التعريف بهذا الخلل.

1. الاغترار بالحياة الدنيا.

من أساليب التحذير من الاغترار بالدنيا.

2. الغفلة عن الآخرة.

الغفلة والنسيان في القرآن الكريم.

أ. آيات الغفلة والنسيان.

ب. سبب غفلة المسلم عن الآخرة.

ج. العمل للآخرة لا يعني ترك العمل في الدنيا.

د. ما ينويه المسلم في عمله في الدنيا.

هـ. التزاحم بين الدنيا والآخرة.

ثالثا: الخلل في مفاهيم المسلمين

  •   مفهوم الفوز والفلاح.
  • مفهوم الربح في الإسلام.
  • الخاسرون والخسران في مفهوم الإسلام.
  • مفهوم التهلكة في الإسلام.
  • أهمية تصحيح المفاهيم.

الفصل الثاني:

التأصيل الشرعي للتجديد في الإسلام .

المراد بالتأصيل الشرعي للتجديد.

أدلة مشروعية التجديد.

نصوص القرآن الكريم المتعلقة بالتجديد.

نصوص السنة النبوية المتعلقة بالتجديد.

الفصل الثالث:

ضوابط التجديد في الإسلام .

التعريف بهذه الضوابط وسبيل معرفتها.

الضوابط الشرعية في استخراج الأحكام الشرعية من مصادرها.

ضوابط التجديد المتعلقة بالقرآن الكريم.

ضوابط التجديد المتعلقة بالسنة النبوية الشريفة.

الضوابط المتعلقة بالإجماع.

أهمية الإجماع في الوقت الحاضر. 

الضوابط المتعلقة بالمصادر الأخرى للأحكام.


طباعة هذه الصفحة طباعة هذه الصفحة

نشرت بتاريخ: 2015-02-08 (677 قراءة)