فيديو
الايمان بالقضاء والقدر واثره في سلوك الفرد للشيخ الدكتور عبد الكريم زيدان
.. المزيد
عن الشيخ
لم  يكتِّب  الشيخ عبدالكريم زيدان رحمه الله سيرته الذاتية بكتاب جامع لها, ولم يكن يكترث كثيرا لهذا (رحمه الله), ولكن شاء الله ان يقوم باحث في جامعة الازهر الشريف بتسجيل رسالة دكتوراه بعنوان (جهود د. عبدالكريم زيدان في خدمة الدعوة الاسلامية), وكان من متطلبات رسالته هذه ان يخصص فصل كامل فيها عن حياة الشيخ, فوجه هذا الباحث اسئلة كثيرة للشيخ أرسلها له الى صنعاء - حيث كان يقيم آنذاك – واجاب الشيخ عنها في حينها .. المزيد
حكم محاكاة القران
حكم محاكاة القرآن في غير ما نزل فيه  (استخدام الآيات القرآنية بصورة غير مناسبة في المقالات الصحفية) سؤال: إحدى الصحف نشرت في مقال لها ما نصه: ( ألم تر كيف فعل ربك بأصحاب البيض... ألم يجعل كيدهم في تقويض، وأرسل عليهم صقور التوحيد، وفهودا سمراً صناديد، فجعلهم في منفى أشتاتا رعاديد )، فما قولكم في مثل هذا الكلام ؟ الجواب: الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلى أله وصحبه أجمعين، أما .. المزيد

المؤلفات --> مقالات

تقديم الدكتور عبدالكريم زيدان لكتاب " قصة السيرة النبوية – سيرة ودعوة (العهد المكي) "

كتاب " قصة السيرة النبوية – سيرة ودعوة (العهد المكي) لمؤلفه الاستاذ عبدالرحمن داود العبيدي والذي له مؤلفات عديدة كان ينشرها باسم (داود سلمان العبيدي) بسبب عدم حبه للشهرة والظهور ولطبيعة الوضع الامني السيئ في العراق آنذاك, قام الدكتور عبدالكريم زيدان والدكتور منير البياتي بالتقديم لهذا الكتاب لما وجدا فيه من عرض ممتع ومشوق يتيح لجميع القراء بمختلف مستوياتهم الثقافية من فهم السيرة النبوية الشريفة فهمّا واعيا بسهولة ويُسر و لاعتماد المؤلف على المصادرَ الاصلية المعتبرة, وبطريقة علمية سليمة نالت استحسان المتخصّصون.

الحمد لله, والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد:

فإنَّ مِن أعظم ما ينفع المسلمين اليوم الفهمَ الواعيَ لسيرة النبي الكريم ﷺ فهمّا تفصيلياً يبعثُ المسلمين أفراداً وجماعات على الاقتداء به عليه الصَّلاة والسلام, والتأسَّي بسيرته العَطِرة.

قال عزَّ وجلَّ في سورة الاحزاب الآية 21 (لَّقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا) وبخاصَّة والسَّيرة النبوية تجسيد لمعاني القرآن العظيم.

ومن أجْلِ فهمِ السيرة النبوية لا بُدَّ من الإقبال عليها بهمَّة ورغبة واشتياق, ومما يُعين في ذلك عرضُها عرضّا ممتعا مشوقا يجعل القارئ يعود اليها مرة بعد مرة, فترسَخ أحداثها ووقائعها في فِكره وتتفاعل معانيها في قلبه, وهو مطلب عظيم الفائدة كثير النَّفع.

والكتاب الذي بين ايدينا موَّفقُ كلَّ التوفيق في خدمة هذا المنهج المثمر, فقد وُفق المؤلف إلى عرض السيرة النبوية عرضّا قَصَصِيا مشوقا يمكّن جميع طوائف المثقَّفين من فهم السيرة فهمّا واعيا بسهولة ويُسر, ذلك انَّ السيرة تعرض عادة المعلومات والحوادث عرضّا علميَّا خالصَا قد يكون مملَّا للمثقَّف الاعتياديّ, وإن كان غير ممل للمتخصصين.

فأراد المؤلف بهذا الكتاب- ولأوَّل مرة على ما نعلم – أن يعرض السيرة النبوية عرضّا قَصَصِيا بأن حوَّل السيرة النبوية من مولد المصطفى ﷺ إلى نهاية هجرته – وهي: العهد المكي – الى قصة رائعة جدا تجعل القارئ يعيش أحداثها يومّا فيومّا, وساعة فساعة, بل واحياناً: لحظة فلحظة, وينقُل القارئ إلى اجواء ذلك العهد المكِّي بشكل فريد, فيعيشَ الاحداث وكأنه في داخلها, فيرى دعوة الرسول ﷺ وصراع الايمان مع الكفر, ونزول آيات القرآن حسَب حوادث السيرة ووقائعها... مع وضع نهايات مشوقة موفقة تجعل القارئ ينتظر ما بعدها بلهفة واشتياق, مما يمكن القارئ من إنهائها بسهولة ويُسر, ومعرفِة العهد المكّي بأجمعه.

وقد اعتمد المؤلف المصادرَ الاصلية في السيرة أثناء الاقتباس منها, وبطريقة علمية سليمة يرضى عنها المتخصّصون, وتنفع المثقَّفين.

والكتاب يتميَّز بعرض قَصَصِي شيق جدا بأسلوب سهل ممتع, فيعرض المعاني العالية العظيمة بأسلوب سهل جميل, وعبارات سهلة, من غير تعقيد, وهو اسلوب تميَّز به الكاتب, وبرع فيه بفضل الله تعالى لم نَر له مثيلا عند كُتَّاب السيرة النبوية الشريفة.

وقد تحرَّى الكاتب إثبات الروايات الصحيحة والحسنة بشأن الحوادث والوقائع المثبتة في كتب السيرة النبوية, مع حسن الانتقاء منها, وحسن الترجيح في الروايات المتعارضة حسب التوجيه لها, وقد كانت للمؤلف التفاتات واستنباطات رائعة من أحداث السيرة النبوية, وفّق إليها لعيشه في أحداث السيرة, مع صفاء نفسه وروحه, وما عهدناه فيه من تقوى وإيمان.

كما حَرَص المؤلف حرصّا شديداً على مُراعاة تنزُّل الآيات أثناء حياة النبي الكريم ﷺ في مكة, فجمع بين الاحداث والآيات النازلة بشأنها جمعا بديعا جداً معتمداً في ذلك على المصادر الأصلية في التَّفسير.

فجزى الله اخانا الكاتب أحسن الجزاء على ما قدَّمه من تيسرٍ لفَهم السيرة النبوية في العهد المكي بأسلوب فذ, وعرض ممتع, في صورة قصة متماسكة مترابطة, فيها كلُّ عناصر القصة الرائعة من جهة, والبحث العلمي الرصين من جهة اخرى, قضى فيها ستَّ سنوات من عمره جمعاً وتنظيماً وصياغة, خدمة لسيرة الحبيب المصطفى ﷺ.

ودُعاؤنا له ان يجد ثواب ذلك عند الله أضعافا مُضاعفة, (وَمَا عِندَ اللَّهِ خَيْرٌ لِّلْأَبْرَارِ).

وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين,,,

الاستاذ الدكتور عبدالكريم زيدان  و    الاستاذ الدكتور منير حميد البياتي


طباعة هذه الصفحة طباعة هذه الصفحة

نشرت بتاريخ: 2020-04-04 (224 قراءة)