فيديو
الايمان بالقضاء والقدر واثره في سلوك الفرد للشيخ الدكتور عبد الكريم زيدان
.. المزيد
عن الشيخ
لم  يكتِّب  الشيخ عبدالكريم زيدان رحمه الله سيرته الذاتية بكتاب جامع لها, ولم يكن يكترث كثيرا لهذا (رحمه الله), ولكن شاء الله ان يقوم باحث في جامعة الازهر الشريف بتسجيل رسالة دكتوراه بعنوان (جهود د. عبدالكريم زيدان في خدمة الدعوة الاسلامية), وكان من متطلبات رسالته هذه ان يخصص فصل كامل فيها عن حياة الشيخ, فوجه هذا الباحث اسئلة كثيرة للشيخ أرسلها له الى صنعاء - حيث كان يقيم آنذاك – واجاب الشيخ عنها في حينها .. المزيد
حكم محاكاة القران
حكم محاكاة القرآن في غير ما نزل فيه  (استخدام الآيات القرآنية بصورة غير مناسبة في المقالات الصحفية) سؤال: إحدى الصحف نشرت في مقال لها ما نصه: ( ألم تر كيف فعل ربك بأصحاب البيض... ألم يجعل كيدهم في تقويض، وأرسل عليهم صقور التوحيد، وفهودا سمراً صناديد، فجعلهم في منفى أشتاتا رعاديد )، فما قولكم في مثل هذا الكلام ؟ الجواب: الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلى أله وصحبه أجمعين، أما .. المزيد

عن الشيخ --> مؤلفات وأطاريح عن الشيخ عبدالكريم زيدان

عنوان الرسالة (الاطروحة): ‏(ترجيحات الاستاذ الدكتور عبد الكريم زيدان رحمه الله [المتوفى 1435 هـ] في الكفالة والحوالة - دراسة فقهية مقارنة).

التخصص: أصول فقه

الجامعة والكلية والقسم: جمهورية العراق/ جامعة الانبار / كلية العلوم الاسلامية – قسم الفقه وأصوله.

مستوى الدراسة: الماجستير

اسم الباحث: محمد صلاح عبدالحميد العكيدي

المشرف على الرسالة (الاطروحة): أ.د. / عبدالرحمن حمدي شافي العبيدي

تاريخ مناقشة الرسالة (الاطروحة): 6 ربيع الاول 1440هـ الموافق ‏14تشرين الثاني/ نوفمبر 2018م

أعضاء لجنة المناقشة والحكم:

      أ.د. / عبد محمود عزيز الشيخ صفر الطائي  رئيس اللجنة

      أ.د. / محمود ابراهيم عبدالرزاق آل حبيب   عضواً

      أ.م.د. / سليم ياسين محمد الهيتي     عضواً

      أ.د. / عبدالرحمن حمدي شافي العبيدي   عضواً ومشرفاً

يقول الباحث محمد صلاح العكيدي عن اطروحته:

الحمد لله رب العالمين حمداً طيباً والصلاة والسلام على سيدنا محمـد بن عبدالله وعلى اله وصحبه أجمعين أما بعد:

فإن إتباع الشريعة الاسلامية خير ضامن وكفيل لحياة آمنة مستقرة لا يستقيم فيها حال المسلم بأن لا يَظلِم فيها أحدٌ ولا هو يُظلم، ومن يحول بطرق ملتوية لأجل منافع دنيوية خاصة فلا نفع فيه ولا خير، فإن في التزام الشريعة الاسلامية نجاة والاعراض عنها ضياع وهلاك، وإنما تضيع الحقوق اليوم بسبب دخول الافكار والقوانين التي لا تتفق مع روح الشرع ومضمونه لتجد أن المشكلات تتعاظم، والناس في حيرة بسبب اتباع هكذا قوانين، خصوصاً عند تطبيقها في الدولة ذات الطابع الاسلامي.

فالكفالة والحوالة من أهم العقود التي يحتاجها الناس في تعاملاتهم، فكلاهما يحفظان الحقوق ويهونان على الدائن والمدين هم الاستيفاء والايفاء، ليمثل كل عقد من هذه العقود التعاون والتبرع، وفاعلها يؤجر إن ابتغى الأجر من الله سبحانه وتعالى (وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَىٰ ۖ وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ) المائدة: من الآية ٢

ومع ذلك فإن توسع الاسواق وانفتاحها جعل الحاجة متزايدة للتمسك بما جاء في الفقه الاسلامي من تنظيم لهذه العقود، فمن المؤكد أنه مَخلص مهم ولا ينبني عليها اي ضرر، وحديث الرسول ﷺ: ( لَا ضَرَرَ وَلَا ضِرَارَ) ، أي أن المسلمَ باتباعه التوجيه الشرعي الصحيح في تعاملاته يخرجه من دائرة الحاق الضرر بالآخرين أو أن يُلحق به ضرر.

فقد درست في هذه الرسالة ترجيحات الاستاذ الدكتور عبدالكريم زيدان رحمه الله في الكفالة والحوالة من خلال كتابه (الكفالة والحوالة) و (دروس شرح مجلة الاحكام العدلية).

هذه الترجيحات في بعض موضوعات الكفالة والحوالة؛ لأن الاحاطة بها هنا متعذرة، لتقيد محتوى الرسالة بالعنوان.

طبيعة الموضوع

العنوانات في الكفالة والحوالة التي رجح فيها الشيخ رحمه الله لا تمثل هذين العقدين بشكل كامل؛ لأن الخوض فيهما والدراللمسلم. إلى جهد ووقت، لذا فإن في الكفالة تركزت على الترجيحات بشكل عام وكذلك في الحوالة حيث بدأت ترجيحاته من التعريف والاركان والشروط لأطراف كل عقد وانتهت بما تنتهي عليه من أحكام.

أهمية الموضوع

   - إن البشرَ يحتاج أحدهم الآخر وهذا الاحتياج يترتب عليه أمور مادية أو معنوية، والدين حاضر في كل مناسبة من مناسبات الاحتياج لذا نرى أن الاهتمام بأمور التوثيق لهم أهمية عظيمة.

   - الحاجة الماسة للكفالة والحوالة اليوم وقد دخلت عليها صور معاصرة (كخطاب الضمان والحوالة المصرفية) إذ لم يكن للفقهاء المتقدمين فيها قول؛ بل إن البحث لا يزال جارٍ، وإن سماحة الشريعة الاسلامية ومرونة الفقه وحنكة الفقهاء وسبرهم للأدلة توفر الحلول بفضل الله تعالى وتجعلها حاضرة وان أخذت وقتاً في البحث. 

   - التوثيق بين الناس يأخذ أشكالاً وصوراً متعددة عند الناس؛ لكن هذه الصور قد لا تفي بالغرض؛ لأنه قد يعتريها النقص فتلحق بهم الضرر، واتباع التوثيق وفق الفقه الاسلامي هو أسلم وأنجع وأنفع، كما في الرهن والكفالة والحوالة.

أهداف الرسالة

تهدف الرسالة إلى أمور عدة ابتداءً من اهتمام الشرع الحكيم بالكفالة والحوالة، بداية من مشروعيتها في الكتاب والسنة، فقد ثبت في الكتاب ما حكاه الله تعالى في قصة سيدنا يوسف، وفي السنة القولية والفعلية للرسول وما سار عليه الصحابة رضي الله عنهم، وكيف أن أهل العلم أهتموا بتهذيب وتشذيب الفقه وتكييفه - أي العناية بعبارات العلماء الفقهية وتراكيبها- وفق ما توافر بين أيديهم من أدلة.

  1) إظهار دور العلماء المتقدمين خيرة هذه الأمة ومن أقتفى أثرهم لما أولوا من اهتمام للمعاملات التي هي صلب الكسب الحلال للمسلم.

  2)  توضيح الترجيحات التي هي محتوى الرسالة وفق سبعة مذاهب اسلامية هي: الحنفي والمالكي والشافعي والحنبلي والظاهري والزيدي والامامي.

  3) إظهار جهود الشيخ عبدالكريم زيدان (رحمه الله) في المعاملات المالية، في كل من دروس (الفقه الحنفي) المصور والمنشورة على صفحته الرسمية، وكذلك في كتاب (الكفالة والحوالة) والذي لا يتوفر في المكتبات؛ بل نسخ متناثرة هنا وهناك وقد أكرمني الله تعالى بأن أحصل على واحدة من هذه النسخ لتكون محل الدراسة.

أسباب اختيار الموضوع

   1) رغبة في الكتابة في مجال المعاملات المالية، فاخترت شخصية معاصرة لها وقع وأثر في العلم، والحمد لله على ما أنعم عليّ وأكرم.

   2) كتب عن جهود الشيخ عبدالكريم زيدان (رحمه الله) رسائل كثيرة؛ لكن لم يكن لكليتنا، النصيب الوافر الا رسالة واحدة في الأصول، فارتأيت أن يكون اسم كلية العلوم الاسلامية – جامعة الانبار من بين الجامعات العربية والاسلامية التي تعنى بدراسة الجهود العلمية المختلفة للشيخ رحمه الله.

الدراسات السابقة

من حيث الدراسات السابقة لم أجد دراسة تتناول الكفالة والحوالة مرةً واحدة سواء رسالة أو كتاب، بل بحوث ومؤلفات مستقلة لكل عقد؛ إلا كتاب الشيخ عبدالكريم زيدان (رحمه الله) وهو محل دراسة في هذه الرسالة لتكون الدراسات السابقة التي اطلعت عليها على قسمين: 

   أولاً: الدراسات المتعلقة بالكفالة

   - أحكام الكفالة في الشريعة الاسلامية، جامعة الخليل، كلية الدراسات العليا، قسم القضاء الشرعي، رسالة ماجستير غير منشورة لمحمد حسين حمد العواودة، 1428هـ - 2007م.

   - الكفيل ( الآثار المترتبة على عقد الكفالة المالية في الشريعة الاسلامية والقانون الاماراتي، الدكتور إبراهيم عبد اللطيف إبراهيم العبيدي، دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، 1435هـ- 2014م.

   - الكفالة بالنفس في الفقه الاسلامي وتطبيقاتها في العرف الفلسطيني في قطاع غزة، رسالة، الجامعة الاسلامية- غزة، عمادة الدراسات العليا، كلية الشريعة والقانون قسم الفقه المقارن، ماجستير غير منشورة، اسامة يعقوب الأيوبي، 1430هـ-2009م.

   ثانياً: الدراسات المتعلقة بالحوالة

   - الحوالة، بحث أعده بالاشتراك خبراء الموسوعة الفقهية، (1391هـ-1971م) العلامة الفقيه الدكتور مصطفى أحمد الزرقا (ت1420هـ) والدكتور ابراهيم سلامة والدكتور جمال عطية، الاصدار الثامن، مجلة الوعي الاسلامي، وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية- الكويت.

   - الحوالة في الفقه الاسلامي، الاستاذ الدكتور محمد زكي عبد البر، حولية كلية الدراسات العليا جامعة قطر، حيث جعل الحوالة في بابين كل باب نشر في عدد، في العدد الرابع سنة 1405هـ نشر باب الحوالة عند الحنفية، وفي العدد الثاني نشر باب الحوالة عند المذاهب الثلاثة سنة 1408هـ.

   - الحوالة والسفتجة بين الدراسة والتطبيق، رسالة ماجستير، الجامعة الاسلامية – غزة، الدراسات العليا كلية الشريعة قسم الفقه المقارن، بسام حسن العف، 1420هـ- 1999م.

معوقات كتابة الرسالة

 1) صعوبة الحصول على نسخة المؤلف الاصلية أو الطبعة الأولى من كتاب الكفالة والحوالة؛ لكن يسر الله لي الامر بأن حصلتُ على نسخة استعارة من مكتبة في مدينة الرمادي (الحاج احمد نجم) امام في جامع الرمادي الكبير حيث تفضل عليً بنسخة من الكتاب ومنها بدأت الدراسة.

  2) في بعض المسائل لم يصرح الاستاذ الدكتور عبدالكريم زيدان بقول (الراجح أو الذي نرجحه أو الأرجح)؛ اقتصر على ذكر رأي فريق من الفقهاء دون ذكر الآخر مما يدل أنه يرجح هذا الرأي بخلاف لو اراد ان يرجحه في كثير من المسائل حيث يعرض الآراء ويناقشها ومن ثم يرجح.

 3) كانت مسائل الرسالة ما يقارب ستاً وثلاثين مسألة في كتاب الكفالة والحوالة؛ لكن أثناء مشاهدة دروس شرح مجلة الاحكام العدلية على الموقع الرسمي للشيخ لفت انتباهي أن له ترجيحات في مسائل كان قد ابدى رأيه فيها ثم تراجع، وترجيحات أخرى جديدة، وللأمانة العملية وبعد استشارة المشرف الاستاذ الدكتور عبدالرحمن حمدي شافي، اضفت هذه المسائل لتصبح مسائل الرسالة خمسين مسألة من الكتاب ودروس شرح مجلة الاحكام العدلية، على الرغم من الجهد والتعب والسهر، ومتابعة الدروس دقيقة بدقيقة لغرض الوصول الى المعلومة وتفريغها في الرسالة، والحمد لله على ذلك دائما وابدا.

منهج الرسالة

1) رجعت إلى أمهات الكتب لجمع المادة العلمية المتعلقة بالدراسة وتوثيق ما ورد فيها من معلومات، واعتماد أقوال كل مذهب من مصادره.

2)  تخريج الحديث النبوي الشريف من كتب الحديث.

3)  تحرير محل النزاع في المسائل الخلافية بين المذاهب، يسبق التحرير ما اتفق عليه.

4) الموضوعية في الترجيح، مع ما تقتضي مصلحة الناس وفق الدليل، مع بيان السبب.

5) حاولت أن يكون الترجيح في المسألة الأولى لا يتناقض مع آخر مسألة.

6) وضعت عقب كل قول ادلته ومناقشتها، وما اعترض عليها.

7) حاولت أن اذكر مع نهاية بعض المسائل بعض تطبيقاً معاصر.

8) ذكرت في ختام بعض المسائل مواداً من القانون المدني العراقي (40) لسنة 1951م، وقانون الاحوال الشخصية لسنة 1959م.

9) الترجمة لمن ورد اسمهم من الأعلام غير المشهورين، ومنهم من اكتيف بما ذكر له في بطاقة الكتاب الذي ألفه واعتمد مصدراً في الرسالة.

10) التركيز على موضوع الرسالة  وتجنب الاستطراد.

11) لم أشر إلى بطاقة الكتاب عند ذكر المصدر أول مرة؛ بل اكتفيت بذكره في قائمة المصادر؛ لعدم إثقال الهوامش وتضخيم حجم الرسالة.

12) استعملت مفردة (الشيخ) والتي تعبر عن (الاستاذ الدكتور عبد الكريم زيدان رحمه الله ).

13) عرضت في نهاية الرسالة أبرز النتائج والتوصيات، ثم قائمة بالمصادر والمراجع.

14) وزعت مصادر الكتب الفقهية على مذاهبها.

محتوى الرسالة

اشتملت الرسالة على مقدمة وثلاثة فصول ثم خاتمة بالنتائج والتوصيات، وقائمة بالمصادر والمراجع التي اعتمدها في الرسالة.

   الفصل الأول: التمهيدي, وفيه حياة الدكتور عبدالكريم زيدان ومسيرته العلمية.

    الفصل الثاني: ترجيحات في الكفالة, وفيه

مشروعية الكفالة, الحكمة من الكفالة, تعريف الكفالة, اركان الكفالة, صيغ الكفالة, ترجيحات الشيخ عبدالكريم زيدان في انواع الكفالة, ترجيحاته في شروط الكفالة, ترجيحاته في شروط المكفول عنه, ترجيحات متفرقة.

    الفصل الثالث: ترجيحات في الحوالة, وفيه

تعريف الحوالة, مشروعية الحوالة, ركن الحوالة وصيغتها, شروط الحوالة, مسائل في الحوالة.

   الخاتمة

الحمد لله على ما أنعم وأعزني به وأكرم، لأتم هذه الرسالة التي أسال الله تعالى أن يكون فيها نفعُ لي وللمسلين، فالشكر والحمد له دائماً وأبداً ولعله يجزيني إن كنت من الشاكرين (وَسَنَجْزِي الشَّاكِرِينَ) آل عمران: من الآية: 145

ومن جميل العرفان أن اشكر أستاذي ومصوب أخطائي الأستاذ الدكتور (عبدالرحمن حمدي شافي)، حيث الملاحظات القيمة والآراء النيرة والتصويبات القيمة التي أبداها لي اثناء الكتابة ولا شك أنها أغنت الرسالة علماً ونفعاً إن شاء الله تعالى، فقد منحني من الوقت والعلم الكثير جزاه عني كل خير.

و لا أنسى الشكر لكلية العلوم الاسلامية متمثلة بالسيد العميد ومعاونيه وأعضاء الهيئة التدريسية وأخص منهم من وقف في برد الشتاء وحر الصيف يلقي المحاضرات علينا في الموقع البديل في بغداد العاصمة وعلى رأسهم الأستاذ الدكتور (بشير مهدي الكبيسي) كتب الله له الصحة وتمام العافية، والى كافة موظفي الكلية المحترمين، صاحب الفضل الكبير الأستاذ الدكتور (أكرم عبيد فريح) العميد السابق لكلية العلوم الاسلامية.

كما اتقدم بالشكر والامتنان الى الاخوة القائمين على ادارة الموقع الرسمي للشيخ عبدالكريم زيدان -رحمه الله تعالى- لما أبدوه من مساعدة من منذ ان قررت الكتابة عن الشيخ عبدالكريم زيدان، فكانت إجابتهم عقد الجمان الذي أعلقه على رقبتي حمل هذا العِقد اسم (ترجيحات الاستاذ الدكتور عبدالكريم زيدان في الكفالة والحوالة ).

والشكر والتقدير لتلميذ الفقيه العراقي الاستاذ الدكتور احمد المصباحي (التلميذ اليماني) فقد منحي من وقته وغمرني بحفاوة واحترام خصوصاً عندما علم أنني اكتب في جهود الشيخ، فقد قدم لي الكثير من المعلومات التي دونتها في رسالتي كما اهداني رسالته ذا العنوان ( اللؤلؤ والمرجان في مسيرة صاحب الفضيلة الفقه العراقي عبدالكريم زيدان) جزاه الله عني كل خير.

ومن جميل العرفان أن لا أنسى تقديم الشكر والاحترام الى من كان سبب في منحي الإجازة الدراسية لإتمام الرسالة (المديرية العامة للتربية في محافظة الانبار) ممثلة بمديرها العام وكافة الموظفين.

الى الاخ والزميل والصديق (عبود عيادة) على ما أبداه من نصح ومساعدة منذ القبول وحتى انتهيت من إعداد الرسالة.

إلى كل من وقف بجانبي واجتهد ليرشدني ولم يبخل بجهد ينفعني جزاكم الله خيراً وفيرا.


طباعة هذه الصفحة طباعة هذه الصفحة

نشرت بتاريخ: 2018-11-14 (638 قراءة)